المنتدي الرسمي لاتحاد طلاب كلية السياحة والفنادق

....::::ShababGamed::::.... .............................اقام اتحاد الطلاب اول حفلاته بالكليه بتشريف أ.د/محمود أحمد حمزة عميد الكلية وكان الحفل ناجحا جدا مما جعل من السهل عمل العديد من الحفلات الابام القادمه...............::::ShababGamed::::.... ..........مع بدا دخول طلاب الفرقة الاولي علي امتحانات نصف الترم وحرصا من اتحاد طلاب الكلية علي افاده الطلاب اخذ اتحاد الطلاب وعد من معظم اعضاء هيئة التدريس بأمداد المنتدي بطريقة الامتحان والماده المححده للامتحان...............::::ShababGamed::::.... ............يعلن اتحاد الطلاب عن مسابقة (سوبر ستار الكلية)وهي مسابقة في الغناء والتلحين والتاليف والشعر والالقاء مع العلم ان هناك جوائز للفائزين وعمل حفل للموهبه التي تم اختيارها من الكلية............::::ShababGamed::::....تقرر عقد اجتماع اسرة شباب المستقبل يوم الاحد القادم الموافق 1/11/2009في تمام الساعه 12ظهرا بالكلية ..............::::ShababGamed::::.... 


    من ذكريات زمان.....

    شاطر
    avatar
    هتلر
    V i P
    V i P

    ذكر
    عدد الرسائل : 543
    العمر : 28
    العمل/الترفيه : محلل اجتماعى
    المزاج : مرح
    تاريخ التسجيل : 08/03/2009

    مروحه من ذكريات زمان.....

    مُساهمة من طرف هتلر في الأربعاء يونيو 03, 2009 5:41 am

    بِسمْ اللهِ الرَحَمنْ الرَحِيـمْ

    الحمدالله ربَّ العالمين , والصّلاة والسلام على نبينا وعلى آلهِ وصحبه ومَنْ تبعهم بإحسان إلى يوم , أمـَّا بعد :

    القصة أسلوب من أساليب التربية وفيها تشويق وإثارة، وتعجب الأطفال وتشد انتباههم ، وإذا اقترنت القصة بأنشودة أو أرجوزة شعرية تكون أكثر تشويقاً ومتعه.

    كنت أفكر في جمع القصائد الخاصة بالقصص والأدب من التراث العربي، وهي مجموعة من القصائد اللطيفة التي وقعت في يدي إما في كتاب مدرسي أو مقال أدبي وما زلت أذكر أجزاء من أبياتها، وفي كل مرة يخونني الوقت وتتعارض المشاغل، ويتأجل العمل في هذه الفكرة، إلى أن وقع في يدي ملف لا أذكر من أي موقع حملته وفيه مجموعة من القصائد في هذه الموضوع وكأن الذي جمعها اشترك معي في نفس الفكرة

    قصة " الأرنب و الضفادع " " للشاعر " محمد عثمان جلال " في : العيون اليواقظ

    رأيت أرنباً ذليلاَ خائفاً .. أوى إلى بَيْتٍ هناك واختفى
    ودام في شغلٍ من الأفكار .. في حندسِ الليلِ، وفي النهار
    حتى عَفَا، من همّه وغمِّه.. ومن أبيه يشتكي، وأمِّه
    ولي يقول،ليتُ لم تجدني.. وليت أُميِّ قطُّ لم تلدني!
    وكيف لا، وعيشه منغَّصُ.. وكل يوم تعتريه الغُصَصُ
    إن هبَّ ريحٌ بفروع الشجرِ.. يرجف منه خائفاً، ويجري
    ينام..لكن عينه يقظانه.. وروحه من فزعٍ ملانه
    فجاءه محدَّث ذو عقلِ.. وقال:ذا خوفٌ بغير أصلِ
    ما هذه الحال؟ فقال: خوف.. والناسُ مثلي، واحدٌ وألفُ
    وبينما يقول هذا القولا.. إذ هبَّ ريح،فآنثني وولَّى
    ومرَ في هروبه بتُرْعَهْ.. وكان في الترعةِ ألف ضفدعه
    فاستشعرت بسيره فهربتْ.. وانزعجت من وجهه واضطربتْ
    ومذ رآها هربت من كَرتهْ.. وفزعت في الماء خوف حضرته
    قال: عجيبٌ أنني أخيفُ!.. فذاك غيري قلبه ضعيفُ!
    في كَّرتي طردت ألفَ نفسِ.. فانهزمت من قوتي وبأسي
    من أين جاءت هذه الحماسه.. وفرَّ منِّي صاحبُ الفراسه!
    إني إذاً لبطلٌ ذو عصبه.. كأَنَّ في يدى اليمينِ حربه
    يا أيها الجبان،أبشرْ وافرحِ.. وإن هربت خائفاً لاتستحي
    إنك إن كنت جباناً..تُلْفي... أجبنَ منك نحو ألفِ ألفِ

    avatar
    هتلر
    V i P
    V i P

    ذكر
    عدد الرسائل : 543
    العمر : 28
    العمل/الترفيه : محلل اجتماعى
    المزاج : مرح
    تاريخ التسجيل : 08/03/2009

    مروحه رد: من ذكريات زمان.....

    مُساهمة من طرف هتلر في الأربعاء يونيو 03, 2009 5:43 am


    يبدو أن شاعرنا يحمل مشاعر سيئة تجاه الأرانب وهذه القصة الثانية :


    قصة " آذان الأرنب "
    ( الرجز )
    حكاية نظمتُ من فنوني ..عن حَيَوَانٍ من ذوي القرنِ
    مرَّ على السبع فقام نَطَحهْ ..في صدره بقرنه فجرحَهْ
    فغضب السبع من القرونِ ..وسار في الغابة كالمجنون
    وقال:لاأترك منهم أحدا.. يرعى الحشيش في جواري أبدا
    وشاعت الأخبارفي البوادي ..فَهُرعت سكان هذا الوادي
    لم يبق لاثورٌ، ولاغزالُ ..ولا نعاجٌ، لا ولا أحْمَالُ
    ومذ درى الأرنب أمر أمسِ.. وقد رأى خياله في الشمسِ
    وشاهد الآذان كالقرون.. قال لمن في البيت:خلِّصوني

    فربما أدخل بالآذان.. ضمن ذوات القرنِ،ياإخواني
    قالوا له:إن القرون تُعرفُ ..قال:ولو!فالاحتراسُ أَلطفُ!

    avatar
    هتلر
    V i P
    V i P

    ذكر
    عدد الرسائل : 543
    العمر : 28
    العمل/الترفيه : محلل اجتماعى
    المزاج : مرح
    تاريخ التسجيل : 08/03/2009

    مروحه رد: من ذكريات زمان.....

    مُساهمة من طرف هتلر في الأربعاء يونيو 03, 2009 5:45 am


    القصة الثالثة و العبرة الثالثة :

    قصة : ابن عرس و الأرنب و القط .
    حكايةُ اَبن عرسٍ،قد سكنْ ..في بيت أرنب صغيرٍ، وارتكَن!
    وكان ذاك في غيابِ الأَرنبِ.. مذ راح يرجو أكلةً من عنب
    وفى رجوعهِ رأى ابن عُرس ..فى بيته اللطيف فوق الكرسي!
    فقال: من أنت؟ ومنذا أدخلك؟.. ومن إلى مملكتي قد أَوصلك؟
    قم عاجلاً، وأخرج بلا توان.. لأُخبرنًّ عصبة الفيران
    قال ابن عرس:إن هذا منزلي.. والأرض عُدَّت للنزيلِ الأَوَّل
    وإنما إن تبتغي النزاعا.. فالحربَ والضربَ..أو الخداعا..
    هب أنها مملكةُ التزام.. فملكها ليسَ على الدوام!
    إن كان بيتَ قيصرٍ،أو دارا.. فربما الدهرُ عليه..دارا
    وراح من يمينهِ..ونزعا.. وغيرُهُ من بعده تمتَّعا!
    قال له الأَرنب:إن العاده.. لمن رسوم الشرع مستفاده
    كان أبي يملكها بالوضع .. والأن آلت لي.. بإرثٍ شرعي!
    قال ابن عرس:هذه مخاصمه ..تحتاج فى الفصل إلى المحاكمه
    نذهبُ للقاضي..أبي سنَّوْر.. وكان قِطًّا ساكنا فى الغور
    فإنه يفصلها بحُكمهِ.. وينجلي غَيْهَبُها بعلمهِ!
    وعند قطٍّ بالغٍ فى الحجم.. تمثلا لقطع هذا الحكم
    ولهما السِّنْورُ..قال:قرِّبا.. فإنما الدهرُ بسمعي ذهبا..
    فامتثلا لأمره، وقرَّبا... وهو عليهما بِغلٍّ وثبا..
    ومال فى لحمهما تمزيقا.. وفشَّ همَّه، وبلَّ الريقا
    فقل لكل منهما: جزيتا.. وبالذي فعلتَهُ رزيتا
    طلبت من أصلٍ لئيمٍ شكرا.. .ومن دنٍّي، وجهولٍ..نصرا
    وليس فى الأصل اللئيم شُكْرُ.. . وليس فى الطبع الدنِّي نَصْرُ


      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء نوفمبر 20, 2018 9:12 pm