المنتدي الرسمي لاتحاد طلاب كلية السياحة والفنادق

....::::ShababGamed::::.... .............................اقام اتحاد الطلاب اول حفلاته بالكليه بتشريف أ.د/محمود أحمد حمزة عميد الكلية وكان الحفل ناجحا جدا مما جعل من السهل عمل العديد من الحفلات الابام القادمه...............::::ShababGamed::::.... ..........مع بدا دخول طلاب الفرقة الاولي علي امتحانات نصف الترم وحرصا من اتحاد طلاب الكلية علي افاده الطلاب اخذ اتحاد الطلاب وعد من معظم اعضاء هيئة التدريس بأمداد المنتدي بطريقة الامتحان والماده المححده للامتحان...............::::ShababGamed::::.... ............يعلن اتحاد الطلاب عن مسابقة (سوبر ستار الكلية)وهي مسابقة في الغناء والتلحين والتاليف والشعر والالقاء مع العلم ان هناك جوائز للفائزين وعمل حفل للموهبه التي تم اختيارها من الكلية............::::ShababGamed::::....تقرر عقد اجتماع اسرة شباب المستقبل يوم الاحد القادم الموافق 1/11/2009في تمام الساعه 12ظهرا بالكلية ..............::::ShababGamed::::.... 


    كما تفعل النساء كل يوم!

    شاطر
    avatar
    ka2ed_bondo2
    ADMINISTRATOR
    ADMINISTRATOR

    ذكر
    عدد الرسائل : 694
    العمر : 32
    العمل/الترفيه : اي حاجه ممكن تتخيلها
    المزاج : ▆ ▅ ▃ ▂ (●̪•)▂ ▃ ▅ ▆
    تاريخ التسجيل : 03/12/2008

    حصري كما تفعل النساء كل يوم!

    مُساهمة من طرف ka2ed_bondo2 في الخميس سبتمبر 16, 2010 8:50 pm

    أحب زوجى إلى درجة الجنون، وأغير عليه إلى درجة الجنون، أغير عليه أحيانا من نفسه إذا نظر فى المرآة دقيقة.. وكثيراً من نفسى لمجرد أن أتصوره مع امرأة غيرى، أموت لو مرت بنا إمرأة جميلة.. فينظر لها من تحت لتحت، أو تنظر له بوقاحة وعينى فى عينها دون مراعاة لمشاعرى، هكذا النساء الآن.. ولا داعى لأن تقول لى بطريقتك المتوقعة: ليس كل النساء، لا كل النساء.. أنت، ولا كل النساء.. هن!

    كل النساء صدقنى أنا، كل امرأة تنظر للرجل الذى تملكه امرأة أخرى..، هل وجعت قلبك بعبارة: الرجل الذى تملكه امرأة، أرجوك لاتقاطعنى.. كل رجل متزوج هو ملك لزوجته.. وفلسفتى فى ذلك أن الرجل يملك كل شىء.. والمرأة تملك الرجل فتملك كل مايملكه: بيته وقلبه ونفوذه وفلوسه وحياته وسلوكه وتصرفاته وأفكاره. هل تريد من أى امرأة أن تكون ملاكا.. فتترك زوجها يفكر كما يريد ويتصرف كما يشاء ويكسب وينفق بالطريقة التى يحبها، هل تريدها أن تتركه هكذا حرا كما ولدته أمه يمشى على «حل شعره»!

    الرجل لايترك حراً إلا بالموت.. موته هو طبعاً، أما ماقبل ذلك.. فشعارى: لا تتركى لزوجك فرصة للتفكير.. إلا فى كيف ينجو من غضبك ومشاكله معك!

    أنا خبيرة بالرجال، هذا صنف يجب أن يظل مطارداً بالغيرة بالشك بالنكد بالحيرة، ولو كنت أكملت تعليمى بعد الثانوية العامة.. كنت اخترعت فصولا لمحو أمية النساء فى فن التعامل مع الرجال على طريقتى الخاصة. ومع ذلك فأنا أعلم حصصى بشكل عملى مع زوجى.

    لكن الغيرة، شىء فى نفسى، شىء فى ضعفى، شىء فى أعصابى التى لاتحتمل وجود طيف امرأة أخرى فى حياة زوجى ولو كانت أمه، أنا أغير على زوجى من يسرا فى فيلم السهرة، من هند صبرى على غلاف مجلة، من وزيرة البيئة ولو كانت خبرا بالجريدة، من.. وطبعاً من زميلاته فى العمل، هذه الغيرة هى التى جعلتنى زوجة فى عامها التاسع حتى الآن، لو كان قلبى أبيض مثل اللبن الحليب، بلهاء ساذجة خايبة مثل نساء كثيرات، أفوت وأطنش وأخاف على قلب زوجى من جرح مشاعره الملهوفة على ضل امرأة تشغله أو تنفخ فيه فيتصور نفسه طاووسا ملونا تموت فى نظرة منه ويموت فى تسبيلة عينيها، كنت ضعت، خلقنى الله غيورة لكى أقتل أى محاولة إعجاب قبل أن تصبح مشروع حب.

    ومع ذلك، أنا طيبة، حنونة، لا أشخط فى زوجى ولا أمسك فى رقبته، أنا فقط أحذره بلطف وأراقبه بحذر وأحافظ عليه ببعض النكد من حين إلى آخر دون أن أتهمه فى امرأة أو أفتح عينيه على أخرى. وهو يعلم أننى مجنونة وعلى شعرة.. ولو قطعها فسأتحول بدون جهد إلى قط شرس أو كلب سعران.. هو يعرف ويتجنب جنونى ويبتعد عن كل ما يثير الشك فى عقلى الباطن، وهو.. أنا أحبه، أحب هذا الرجل الطيب الذى يتجنب عاصفتى قبل أن تقوم وبركانى قبل أن يثور


    _________________




      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء نوفمبر 20, 2018 9:42 pm